اتصل بنا ارسل خبرا
الطراونة يدعو لإلغاء وزارة التعليم العالي

 

 

198713

 

أخبار الأردن-

كشف رئيس الجامعة الأردنية الدكتور اخليف الطراونة عن توجه الجامعة، لتعيين أعضاء مجلس اتحاد طلبة الجامعة في عضوية مجالس كليات الجامعة.

 

وأشار الطراونة، خلال جلسة حوارية عقدت في منتدى شومان الثقافي اول من أمس، بعنوان "كيف ننقذ التعليم العالي"، إلى أن هذا التوجه سيطبق بدء من العام الجامعي المقبل، وسيفتح المجال أمام طلبة الاتحاد للتشاركية في صنع القرار الجامعي بما يهم الجسم الطلابي، ويسهم في تطوير البرامج والخطط ورسم السياسات.

 

وأضاف أن أزمة التعليم العالي في المرحلة الراهنة "سببها الإقبال المتزايد على التعليم، والتركيز على الكم لا الكيف، وعدم ملاءمة المدخلات وحاجات السوق للمخرجات التي أصبحت عبئا على الدولة"، فضلا عن الأزمات المالية المتتالية، التي تعرضت لها الجامعات بعد أن رفعت الدولة مسؤوليتها عن دعم الجامعات، وجففت منابع الدعم التي كانت متاحة لها.

 

وزاد الطراونة أن من أسباب الأزمة أيضا تبدل التشريعات، وعدم استقرارها، الأمر الذي "أرعب الإدارات، وأبعدها عن التفكير في التنمية، بسبب العجز الذي تعاني منه الجامعات، وسياسات القبول الموحد، وإغفال هيئة الاعتماد للدور المنوط بها، من حيث ضبط سوية التعليم وجودته، وانشغالها بأمور لا ترتبط بالعملية التعليمية بصلة".

 

وحدد الطراونة محاور مهمة لمعالجة أسباب أزمات التعليم العالي، أهمها ضرورة الاستقلالية التامة للجامعات، وإلغاء وزارة التعليم العالي، وتشكيل مجلس موارد بشرية يرأسه رئيس الوزراء، وأن يتم اختيار رؤساء الجامعات على أساس الخبرة الأكاديمية والإدارية وتعزيز مفاهيم الاستدامة والحاكمية الرشيدة، والشفافية في إدارة المؤسسة الجامعية، إضافة إلى ثبات التشريعات الخاصة بالجامعات، لتكون حاضنة للأفكار، وعدم انكفاء مجتمع المعرفة داخل أروقة الجامعات".

 

وتحدثت في الجلسة نائبة رئيس جامعة اليرموك الدكتورة حنان ملكاوي حول واقع البحث العلمي في الجامعات الأردنية، مشيرة إلى ضرورة ربط مشاريع البحث العلمي مع القطاع الخاص.

 

وأكدت أن الدعم والانفاق المالي المقدم للبحث العلمي في الجامعات "ما يزال متواضعا"، في ظل وجود قضايا مجتمعية ملحة، أبرزها قضايا الطاقة والمياه.

 

وتطرق رئيس اتحاد طلبة الجامعة الأردنية عمرو منصور لجملة من التحديات، التي تواجه الجامعات، ومنها تراجع الدعم الحكومي، والترهل الإداري وهجرة الكفاءات وزيادة أعداد الطلبة بشكل يفوق الطاقة الاستيعابية للجامعات.

 

وتناول منصور الخطط والاستراتيجيات، التي وضعتها الجامعة لتطوير برامجها التعليمية، ومواجهة قضايا العنف الجامعي. مؤكدا أهمية تعزيز التواصل ما بين قيادات الجامعة والجسم الطلابي.

 

ولفت إلى أن اتحاد طلبة الجامعة أطلق مبادرات مهمة، خصوصا لطلبة الثانوية العامة أهمها "عينك على المستقبل" والتي تستهدف توعية طلبة الثانوية العامة، بحاجات سوق العمل، والتخصصات الموجودة في الجامعات الأردنية.

 

 

الغد