اتصل بنا ارسل خبرا
بشناق : 10 آلاف حالة سرقة للكهرباء

3ADAD_3cb01.jpg

قال مدير عام شركة الكهرباء الأردنية، المهندس مروان بشناق إن الشركة وثقت (10) آلاف حالة استجرار للتيار الكهربائي "سرقة" لغاية أيلول من العام الجاري.

وأضاف في حديث لبرنامج "ستون دقيقة" عبر شاشة التلفزيون الأردني، حول قضية أكبر سرقة كهرباء في تاريخ المملكة، أن أحد المحولات التي ضبطت في مزرعة الحلابات يعود لسلطة المياه "ويبدو أنه لم يكن يستخدم من قبلهم"، فلذلك تمت سرقته، والثاني مورد لشركة الكهرباء الأردنية.

وكانت شركة الكهرباء الأردنية وهيئة تنظيم الطاقة والمعادن وقوة أمنية من رجال الأمن العام والدرك ضبطت الثلاثاء، أضخم سرقة كهرباء في تاريخ المملكة في منطقة الحلابات شرق العاصمة عمان، باستخدام تمديدات بلغت كلفتها حوالي 300 ألف دينار، من خلال تركيب كوابل ضغط عالي لمسافة ثلاثة كيلو مترات بصورة غير قانونية دون الحصول على موافقة شركة الكهرباء الأردنية.

وبعد يومين قالت وزارة المياه والري/ سلطة المياه إن ما تم كشفه الثلاثاء في منطقة الحلابات من عملية سرقة للكهرباء من خطوط الضغط العالي كشف كذلك عن عملية اعتداء على المياه الجوفية.

وقالت الوزارة إنها بدأت على الفور بجمع المعلومات والتقصي للوقوف على حيثيات الاعتداء، وما إذا كان هناك اعتداءات على شبكة المياه او حفر آبار مخالفة داخل المزرعة من خلال التنسيق مع الاجهزة الامنية المختلفة حيث تم الاربعاء الكشف عن اعتداءات داخل المزرعة التي تزيد مساحتها عن الف دونم مزروعة بمحصول الذرة الموسمي تتمثل بحفر المعتدي 12 بئرا مخالفة عاملة وغير عاملة وبناء 50 بيتا بلاستيكيا و3 برك ضخمة تتسع كل منها لمئات آلاف الامتار المكعبة من المياه الصالحة للشرب لري مزروعات مخالفة ومزارع زيتون مجاورة لها.

وبينت الوزارة أن هذا الاعتداء من اكثر واكبر الاعتداءات التي تم ضبطها خاصة وان المزرعة بعيدة عن طريق الازرق مسافة تزيد على 12 كم داخل الصحراء "قيعان خنا".