اتصل بنا ارسل خبرا
المرض يمنع زاغالو من حضور المباراة الافتتاحية












yyyy_b76c7.jpg




سيغيب الأسطورة البرازيلي ماريو زاغالو عن المباراة الافتتاحية للمونديال بسبب المرض.



أكد باولو زاغالو نجل المدير الفني الأسبق للمنتخب البرازيلي ماريو لوبو زاغالو أن ألام العمود الفقري عادت لتهاجم والده من جديد وأن الأطباء قرروا منعه من حضور المباراة الافتتاحية لبطولة كأس العالم 2014 اليوم الخميس.

وقال باولو في تصريحات نشرتها صحيفة "إكسترا": "كنت أعتقد دائماً أن ذهابه إلى المباراة أمراً صعباً، إلا أنه كان يشعر ببعض الأمل.. الآن تم منعه من قبل الأطباء.. لقد فاجأته الآلام خلال الليل ولم يتمكن من النوم".

وكان زاغالو(82 عاماً) يحلم بحضور المباراة الأولى لمنتخب البرازيل في المونديال اليوم الخميس رغم أنه ظل 12 يوماً طريحاً للفراش بسبب آلام العمود الفقري.

وسمح الأطباء في بداية الأمر لزاغالو بالسفر إلى ساو باولو لحضور مباراة الافتتاح بين البرازيل وكرواتيا طالما كان برفقة أحد رجال التمريض، إلا أن التدهور الذي شهدته حالته الصحية مؤخراً دفعت الأطباء المشرفين على علاجه إلى منعه من ذلك.
ولم يبد نجل المدير الفني المخضرم أي تفاؤل بقدرة والده على حضور أي من مباريات المونديال، وقال: "أعتقد أنه لن يستطيع حضور أي من مباريات المونديال، على الأقل المباريات الثلاثة الأولى".
 
وفاز زاغالو ببطولتين لكأس العالم كلاعب عامي 1958 في سويسرا و1970 في تشيلي، فيما فاز بلقبين آخرين كمدرب عامي 1970 في المكسيك و1994 في الولايات المتحدة الأمريكية، التي عمل خلالها كمساعد لمواطنه كارلوس ألبرتو بيريرا.
 
more