اتصل بنا ارسل خبرا
التفاصيل : 131مليون دينار صافي أرباح البوتاس بعد الضريبة في2013

 

 

ilnyhyujyu.jpg

 

 

صادقت الهيئة العامة لشركة البوتاس العربية على توزيع أرباح نقدية على المساهمين بواقع 150% من رأس المال، وهي من أعلى النسب التي توزعها الشركات المدرجة في سوق عمان المالي.

 

وعقدت الهيئة العامة للشركة إجتماعها العادي السابع والخمسين اليوم الثلاثاء، برئاسة رئيس مجلس الإدارة جمال الصرايرة وحضور أعضاء مجلس الإدارة والإدارة التنفيذية ومساهمي الشركة ومراقب عام الشركات.

 

وتم في الاجتماع مناقشة تقرير مجلس الإدارة والبيانات المالية للشركة للعام 2013 وخطتها المستقبلية.

 

وبين الصرايرة ان شركة "البوتاس العربية"حققت أرباحاً صافية في العام الماضي (2013) بلغت حوالي 131 مليون دينار أردني بعد اقتطاع الضريبة والمخصصات، وذلك بالرغم من أزمات سوق البوتاس العالمي وتحديات ارتفاع الكلف.

 

هذا وبلغ إجمالي إيرادات خزينة الحكومة الأردنية من شركة البوتاس العربية حوالي 90 مليون ديناراً عام 2013، كما تبرعت الشركة بمبلغ 10 ملايين دينار لتنمية المجتمعات المحلية والتنمية الإجتماعية في سائر أنحاء المملكة. وبلغت الرواتب النقدية لموظفي الشركة 55 مليون دينار بالإضافة إلى حوالي 8.5 مليون دينار دفعتها الشركة لتأمين خدمات إضافية للموظفين من مدينة سكنية وتأمين وسائط نقل وتأمين صحي للموظفين وعائلاتهم ومزايا أخرى.

 

وفي تعليقه على نتائج الشركة بين رئيس مجلس الإدارة أن هذه النتائج تعكس التغير في استراتيجية التسويق التي اتبعها المنتج الروسي (يورالكالي) بعد الانهيار المفاجيء لشركة التسويق المشتركة بين المنتجين يورالكالي (روسيا) وبيلاروسكالي (روسيا البيضاء)، والتي خلقت حالة من عدم الإستقرار على المدى القصير أدت إلى تراجع قصير الأمد في الطلب العالمي للبوتاس وانخفاض سعر بيع البوتاس العالمي بحوالي 30%.

 

وأوضح الصرايرة أن هذه التطورات تزامنت مع ارتفاع كلف الإنتاج لشركة البوتاس العربية في الأعوام الماضية، حيث ارتفعت كلفة الطاقة والكهرباء بحوالي 30% في النصف الأول من عام 2013 مقارنة مع الفترة المماثلة من عام 2012، كما ازدادت كلفة المياه بنسبة 9% في الفترة ذاتها. هذا وارتفعت كلفة اليد العاملة بنسبة 9%، وذلك بعد توقيع إتفاقية عمالية جديدة.

 

وأكد الصرايرة على استمرار شركة البوتاس العربية بدعم المسؤولية الإجتماعية حيث أنفقت شركة البوتاس العربية أكثر من 10 ملايين دينار أردني خلال عام 2013 لدعم المجتمعات المحلية، التزاماً بتأدية دورها الوطني المسؤول بدعم المشاريع التنموية المحلية التي تساهم في رفع المستوى المعيشي المحلي وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين في مختلف القطاعات. وقد بلغ عدد المنتفعين من هذه البرامج ما يزيد عن ألفي مؤسسة وجمعية وحوالي مائة ألف مواطن.

 

وتعد شركة "البوتاس العربية" واحدة من أهم الشركات الوطنية الداعمة للاقتصاد المحلي، كما أنها من أولى الشركات المصدرة والجاذبة للعملات الصعبة إلى الأردن، حيث رفدت شركة البوتاس العربية وحليفاتها (شركة البرومين و شركة كيمابكو) مخزون العملات الصعبة للمملكة خلال عام 2013 بحوالي 900 مليون دولار أمريكي، ، كما بلغت مشتريات الشركة من السوق المحلي 148 مليون دينار.

 

 

 

 

 

 

 

 

 
more