اتصل بنا ارسل خبرا
تجار الألبسة يعتصمون على الدوار الرابع


trjoptjtyt_71bbe.jpg

يعتصم الآن العشرات من تجار الألبسة عند الدوار الرابع، مقابل رئاسة الوزراء في عمان، احتجاجا على تصريحات مؤسسة المواصفات والمقاييس حول الألبسة في الأردن. واعترض التجار على تصريحات المؤسسة المتعلقة بتسبب الملابس التي يستوردونها من بلدان مختلفة بأمراض قاتلة على رأسها "السرطان".

ويبدي التجار استياءهم من تشدد إجراءات المؤسسة، إضافة إلى القانون الجديد خصوصا فيما يتعلق بالضابطة العدلية.

من جهتها، تقول المؤسسة إنها لا تستهدف أي قطاع تجاري، ولم تقم بحملة إعلامية من أجل ذلك.

وأوضحت المؤسسة ردا على استفسارات  أمس أن جميع المنتجات التي تدخل المملكة يجب أن تكون مطابقة للمواصفات والمقاييس الأردنية ويجب أن يتضمن المنتج بيان المنتج، الذي يظهر جميع محتويات وتركيبة المنتج.

وبينت المؤسسة أن وجود بطاقة البيان على السلعة يعتبر مؤشرا على أن المصنع، الذي يصدر هذه السلعة، ملتزم بالقرارات والقواعد الفنية الدولية عند إنتاج السلعة.

وأكدت المؤسسة أنها لن تسمح بإدخال أي سلع للسوق المحلية لا تتضمن بطاقة المنتج التي تظهر بلد المنشأ وتركيبة السلعة أو تحمل علامة تجارية مقلدة أو القيام بإجراء تصحيحي كون ذلك لا يتم الا من قبل المصدر وليس المستورد.

وأشارت المؤسسة إلى صدور تقرير عن نظام تلقي المخاطر الصادرة عن الاتحاد الأوروبي للعامين الماضيين ان المنسوجات والالبسة والعاب الاطفال الأكثر خطورة من المنتجات متواجدة في أسواق الاتحاد الأوروبي.وقال علان إن النقابة قامت بمخاطبة مركز الحسين للسرطان للاستفسار عن علاقة الملابس بمرض سرطان الجلد وتم الرد على المخاطبة بأنه لا يوجد دراسات تشير الى علاقة مباشرة بين انواع الاقمشة والسرطان، لكن العديد من الدراسات بينت اهمية الوقاية من الأشعة فوق البنفسجية من خلال ارتداء الملابس المناسبة ذات الالوان الداكنة والتي تغطي الجسم بشكل كامل.





 
more