اتصل بنا ارسل خبرا
«الكونفدرالية» تعني سقوط النظام

 

 

 

 

 

16 copy

 

 

أخبار الأردن

 

من المؤكد أن لقاءات الملك في واشنطن (أوباما، الكونغرس، منظمات يهودية) ستتناول ملف التسوية وعودة المفاوضات التي من المؤكد أن عمان ستكون المكان المناسب لها.

 

في هذه الأثناء نلاحظ أن جون كيري وزير الخارجية الامريكي «ماخذ راحته» جداً بالحديث عن «الكونفدرالية» كمشروع حل يغطي به فشل مقاربة حل الدولتين.

 

الملك معني جداً بإفهام الامريكيين أن طرح «الكونفدرالية»، أو مجرد البحث عن علاقة وحدية مع الضفة الغربية في هذا التوقيت هو كانتحار للنظام السياسي الأردني.

 

الاردنيون اليوم يقلقهم هذا الأمر بشكل واضح، وما يزيد من منسوب توترهم أنه يأتي في ظرف دقيق تمر به البلد، سواء من ناحية اقتصادية او سياسية.

 

ما يجب أن يفهمه الأمريكيون من الملك تحديدا (من راس النبع) أن قرار «الكونفدرالية» لا يمكن أن يتخذ في الغرف المغلقة، ولا يمكن أن يمر هكذا ككل ما كان سابقاً.

 

أبو مازن ومنيب المصري وعبد السلام المجالي وغيرهم من عرابي «الكونفدرالية» او (ملك لحكومتين) كلهم لا يدركون دقة اللحظة، فما تزال تعشعش في أذهانهم لحظات «وادي عربة» ومرورها السلس، فظنوا أن الكرة قد تعاد.

 

هؤلاء لا يدركون أن منسوب الوعي الشعبي الوطني وبنيته وردود فعله قد تغير، الاردنيون لن يمرروا مشروعا مشبوها يسعى لضرب هُويتنا الوطنية من ناحية، وتقديم القرابين على حساب فلسطين ولمصلحة امريكا و«اسرائيل».

 

نعم، نحن نعيش اصعب ضائقة اقتصادية في تاريخنا السياسي والاجتماعي، لكننا لن ننتحر كي لا نجوع، ولن نموت ولن نأكل بثديينا.

 

الملك مطالب مرة أخرى بإعمال النظر في تداعيات أي قرار يذهب بنا لصيغة وحدية مهما كان اسمها، تحل بها مشاكل «اسرائيل»، وتضرب الاندماج الاجتماعي هنا في عمان دون رأفة ولا انتظار.

 

نعم، أنا وكل الاردنيين قلقون، هناك ضغط اقتصادي، وهناك مطبخ ما نزال نبحث في زواريبه عن بعد وطني فلا نجد، وهناك امريكا تبتز، ونخشى أن ينتحر المطبخ بقرارات رعناء.

 

يجب إغلاق ملف «الكونفدرالية» حالاً ودون تردد، وهذا الطي للملف لا يكون بمجرد تصريحات، فقد شبعنا منها كثيرا.

 

الحل هو بنقل الملف إلى الارادة الشعبية، ووضعنا بصورة تطوراته وضغوطاته وابتزازاته؛ فقد استبد بنا القلق، وبتنا نخشى على اندماجنا الاجتماعي، لكننا نحذر من أن «الكونفدرالية» وفق منطق كيري وأبو مازن هي معادل موضوعي لسقوط النظام.

 

 

 

 

 

 

 

 

 
more