اتصل بنا ارسل خبرا
لماذا يستهدفون المخابرات .. ؟؟

 

imagzzzzzzzzzzz3212

 

أخبار الأردن- المحرر السياسي

 

تساؤلات طرحها ناشطون سياسيون أردنيون خلال الساعات الأخيرة حول أهداف ومغزى دعوة زملاء لهم بالاعتصام أمام مبنى دائرة المخابرات العامة في الجندويل الخميس ، خاصة في ظل هدوء موجة الاعتصامات وتناقص أعداد المشاركين فيها في الاونة الأخيرة مما طفى على السطح تساؤلات حول الدوافع والجهات المحرضة.

 

لا نشك بأن الأردنيون على اختلاف مشاربهم يتفقون بأن دائرة المخابرات العامة هي المؤسسة الأكثر احترافية في الاردن وقد حاز منتسبيها على أعلى دورات التدريب مما جعلها الأكثر كفاءة في منطقة الشرق الاوسط بأجهزة الدول الأخرى بل إن عيون الجهاز قد حمى الأردن ومواطنيه من ويلات وتفجيرات ومؤامرات كانت وما زالت هدفا لمنظمات تفجر وتقتل الأبرياء في عواصم شقيقة تحت مسميات مختلفة من التطرف الديني والفكري .

 

لقد كان وما زال هذا الجهاز هو الأرضية الصلبة التي يصمد عليها استقرار الأردن في ظل محيط من النزاعات الملتهبة مما يدفع الى الذهن وجود دوافع فئوية واقليمية خلف هذه الحملة على المخابرات تمهيدا لضرب الاردن وجره الى محيطه العربي .

 

إن كان النظام قد استخدم الامن الناعم سياسة في احتواء الحراكات الشعبية ضد الفساد ومزيد من الديمقراطية فتلك سياسة كان هدفها الخروج من مرحلة الربيع العربي بإصلاح سلمي يساهم في دفع الحياة السياسية والاقتصادية في الاردن الى مرحلة متقدمة ، أما وضع الأجهزة الأمنية في مرمى الاحتجاجات والاعتصامات فهذا ليس حراكا أو احتجاجا بقدر ما هو مخطط لتدمير هذه المؤسسات التي لم تكن يوما خصما للاصلاح والديمقراطية.

 

 

 

 

 
more