اتصل بنا ارسل خبرا
عميدة كلية في الجامعة الأردنية في المحكمة

 

logo  imp cop

 

أخبار الأردن-

 

أكاديمية وعميدة كلية في الجامعة الأردنية شوهدت في المحكمة ، وبعد أن شوهدت هذه الأكاديمية والعميدة في المحكمة تم تقصي المسألة من عدة جهات للوقوف على ملابسات الأمر.

 

فقد تبين أنه نشب خلاف بينها وبين أحد موظفي الكلية السابقين إثر نقل الأخير نقلا إداريا عاديا لكن مبررات النقل كانت الكارثية، فقد اتهمته تهمة "لا أخلاقية !!" بشكل مباشر وواضح وأكدت أن لديها تسجيل يثبت هذه التهمة... مما أثار الشبهات حوله من قبل الجميع في الكلية وخارجها لمن يعرفه.

 

وبعد التقصي الحثيث من جهات داخل الجامعة تبين أنها محض افتراءات هدفها إسكات هذا الموظف عن المراجعة في أمر نقله غير المبرر مستخدمة بذلك السلطة بأسوء استخدامتها، فطالما عُرف عنها الإلتواء على الحقائق ووصف المسائل بغير ماهيتها للوصول إلى غايتها الشخصية، مُضرّة بمصلحة العمل وسمعة الأفراد؛ غير مدركة للنتائج؛ واهمة أنها يحق لها قذف الناس في أعراضهم من منطلق سلطتها الإدارية الممنوحة لها، والأنكى أنها وبعد أن أشركت سلطات إدارية أعلى منها في هذه التهمة؛ حاول الموظف الوصول إليهم لاسترداد حقه والمطالبة بمعاقبتها عن تطاولها عليه وتشويه سمعته، لكن دون جدوى فلم يحركوا ساكناً، معتقدين أن أعراض الناس أدوات طيعة في أيديهم يتلاعبون فيها كيفما شاءوا ... فبات بلا نصير داخل الجامعة. فقد أقصته الجامعة من "عدلها وحقه" ضد هذه العميدة، فلجأ إلى القضاء!

 

ولم يقف الأمر عند هذا الحد من السلطات الإدارية في الجامعة بتواطئهم والسكوت عن الحق ونصرة المظلومين بغض النظر عن مستوياتهم الوظيفية.. بل تعداه إلى أنهم يحاولون الآن ثنيه عن المطالبة بحقه وتسوية الأمر بشكل داخلي بينهم جميعا ... الأمر الذي رفضوه من البداية وادعوا أنه لا شأن لهم بالمسأـلة.

 

إلى متى سيتم السكوت عن هذه العميدة رُغم ما ارتكبته من افتراءات ومن سينصف هذا الموظف؟؟

 

 

 

 
more