اتصل بنا ارسل خبرا
تزاحم على وظيفة عامل وطن أغلبها بالواسطه


 

 

nnnnnhhjgjhgjgj

 

 أخبار الأردن-

تكدست آلاف الطلبات الوظيفية في دائرة الموارد البشرية في امانة عمان ، لتعبئة (500) شاغر لوظيفة «عامل وطن» ، أغلبها مدفوعة من نواب في البرلمان الحالي  .
وصرح مصدر مأذون في أمانة عمان الى  ان «نواباً كثر دفعوا بمحاسيب وأقارب لهم لتقديم طلبات لتعبئة (الشواغر  )».
واستحدثت أمانة عمان مؤخراً هذه الشواغر ووافقت عليها الحكومة رغم وقف التعيينات في جميع الوزارات والدوائر الحكومية والمؤسسات المستقلة والأمانة والبلديات  .
ولم يخف المصدر امتعاض الادارة العليا في الامانة من ضغوط نواب لتعبئة هذه الشواغر ، وقال « العملية اصبحت تثير الإستياء  ».
وأرجع المصدر التقدم بآلاف الطلبات للوظائف الى ممارسات كانت تجري في السابق في تكليف «عامل الوطن» في وظيفة اخرى ، بحيث يتم تعيينه بشاغر عامل وطن ويكلف بوظيفة أخرى مثل (مراقب عمال ، عامل حدائق ، مشرف ) وقد يكلف أيضا بوظيفة إداري  .
وأحالت الحكومة الى هيئة مكافحة الفساد ملف التعيينات في أمانة عمان في شهر تشرين الثاني الماضي خلال العامين 2011 و   2012 الى المدعي العام للتحقيق في «شبهات فساد مفترضة» كان من بينها تعيينات لعمال وطن يحملون شهادات جامعية لكنهم لم يمارسوا «أعمال النظافة  ».
الا ان الامانة ستتمسك هذه المرة بالتعيينات في التحاق «عامل الوطن» بعمله وارتدائه اللباس المخصص لهذه الوظيفة «البرتقالي» عند مباشرة العمل و قبل صدور كتاب تعيينه ، وفق ما جاء على لسان مدير المدينة المهندس فوزي مسعد  .
وتعهد المهندس مسعد في تصريح الى (الرأي) قائلاً «لن يكون هناك تكليف من وظيفة إلى أخرى»، من يعين في وظيفة «عامل وطن» سيمارسها تحت الرقابة من الاادرة العليا في الامانة  .
وقال ستكون الوظائف «استنادا لشروط وأسس معينة وضعت لهذه الغاية من بينها أن يبقى العامل تحت التجربة ستة أشهر وأن لا يكون حائزا على مؤهل علمي.. وعبر لجان وظيفية متخصصة  ».
وأثار استحداث رئيس لجنة امانة عمان المهندس عبد الحليم الكيلاني وحدة للشؤون البرلمانية وخدمة النواب في الامانة إستياء بين موظفين الامانة ، خصوصا مع وجود طلبات لا تنتهي ، وفق نفس المصدر  .
ويتردد الكثير من «النواب» على الدائرة، التي هي غير موجودة فعليا ضمن هيكلة الامانة، لتمرير طلباتهم الى رئيس لجنة امانة عمان المهندس عبدالحليم الكيلاني لغايات العمل على انجازها ، بقرار منه  .
ويقول المصدر «رئيس لجنة امانة عمان بين نارين» إما الاستجابة لطلباتهم» أو «تحمل الهجوم عليه وعلى إدارته تحت قبة البرلمان  ».
أمانة عمان عينت وفق مشروع اعادة الهيكلة مديرا للمدينة في الامانة ، فضلا عن تعيين خمسة نواب للغرايبة ويتبع لهم 14 مديرا تنفيذيا، فيما بدأت بعد ذلك بتعيين المدراء التنفيذيين للقطاعات المختلفة الذي يزيد عددهم عن 25 مديرا في مبنى الامانة الرئيسي  .
وخلفت الهيكلة في أمانة عمان مستشارين ومفتشين (لا يعملون) بالعشرات ، لكثرة عمليات التعيين والنقل ، على الهيكلة التي أرهقت موازنة الامانة منذ سنوات، وفقا لذات المصدر  .
رئيس الوزراء الدكتور عبد الله النسور وجه رئيس لجنة أمانة عمان بعدم إجراء أي تعديل على الهيكل التنظيمي لأمانة عمان حتى انتخاب مجلس جديد لإدارة الأمانة ، وضرورة مراعاة مصلحة العمل في أي مشروع تعديل للهيكل التنظيمي للأمانة، وتحديد المهام والمسؤوليات للوحدات التنظيمية بشكل دقيق ووضع وصف وظيفي لشاغليها من شأنه تبسيط الإجراءات وتوفير الإنفاق العام في ظل الظروف المالية لأمانة عمان  . 

 

الرأي 

 

 

 

 

 

 
more