اتصل بنا ارسل خبرا
بغداد: اتهام المالكي بتقاضي أعلى راتب بين قادة العالم تزييف مسيس

 

 

 

kw

 

 

أخبار الأردن

 

وصف المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي تقارير عن تلقي المالكي أعلى راتب سنوي بين

قادة العالم بأنها تزييف مسيس للحقائق.

 

وقال علي الموسوي في بيان نشر اليوم "أثير في الأيام القليلة الماضية خبر كاذب يحمل بصمات

الفبركة والاختلاق في ذاته يزعم أن رئيس وزراء العراق نوري المالكي يتسلم أعلى راتب بين

الرؤساء في العالم ونحن في الوقت الذي نستغرب فيه ترويج مثل هذه الأكاذيب نود إيضاح الحقائق

التالية:

 

- لقد وجد رئيس الوزراء حين تسلم مهامه في الدورة السابقة، أن الراتب الشهري المخصص لرئيس

الوزراء يبلغ 35 مليون دينار عراقي (حوالي 30 الف دولار) وكان يشعر ان هذا الراتب يجب

تخفيضه، رغم انه اقل بكثير عن راتب رئيس الجمهورية ونائبيه.

 

- بدأ رئيس الوزراء بنفسه حيث تنازل عن نصف راتبه الشهري لخزينة الدولة وتسلم نصفه فقط اي

5ر17 مليون دينار منذ ذلك الحين، ثم دعا الى تشريع قانون خاص برواتب الرئاسات والدرجات

الخاصة يخفض رواتب الرئاسات الثلاث والدرجات الخاصة بحيث يجعلها اقل تفاوتا مع رواتب باقي

الموظفين في الدولة، وتم فعلا تشريع هذا القانون رغم معارضة الكثيرين حتى بعض أعضاء مجلس

الوزراء وغيرهم من النواب وكبار الموظفين عتبوا على رئيس الوزراء لتأييده ودعمه لتشريع هذا

القانون، وتم تشريع القانون الذي حدد راتب رئيس الوزراء بـ 12 مليون دينار عراقي والوزير بـ 8

ملايين وكذلك النائب في البرلمان، ولكن البرلمان عدل هذه الفقرة فجعل راتب النائب 10 ملايين فيما

أبقى راتب الوزير ورواتب الرئاسات على حالها أي 8 ملايين دينار للوزير و12 مليونا لكل من رئيس

الجمهورية ورئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب وتم تطبيق هذا القانون منذ أكثر من عام رغم اعتراضات كثيرة عليه الى ان رفضت المحكمة الاتحادية القانون المذكور قبل اسابيع.

- ان هذه الملاحظات عمدنا الى توضيحها لتنوير الرأي العام ووضع حد لعمليات التضليل وتزييف

الحقائق، ونهيب بوسائل الإعلام التمسك بالمصداقية والمهنية والابتعاد عن التسييس في نقل الاخبار.

 

وكانت دراسة أعدتها جامعة بروكسل البلجيكية واعلن عنها الاثنين الماضي قد كشفت عن ان المالكي

يتصدر جميع ملوك ورؤساء العالم بأعلى مرتب سنوي، فيما حل الرئيس المصري محمد مرسي بأقل

مرتب.

 

واشار معد الدراسة البروفيسور هيرمان ماثيوجس، أستاذ الاقتصاد بجامعة بروكسل، أنه "طبقاً

للإحصائيات فإن مجموع مرتبات رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي يصل إلى 3 ملايين دولار في

السنة، وهو المرتب الأعلى في العالم بين الملوك ورؤساء الجمهوريات ورؤساء الوزراء".

 

وأضاف أن "ثاني أعلى مرتب رئيس في العالم هو لرئيس سنغافورة حيث يتقاضى مليونين و18 ألف

دولار في السنة، يليه رئيس الولايات المتحدة الأميركية باراك أوباما براتب سنوي يبلغ 355 ألف

يورو".

 

وقال إن "رئيس وزراء ألمانيا يتقاضى 277 ألف يورو، ورئيس فرنسا 273 ألف يورو"، موضحا أن

"الرئيس الروسي يتقاضى 115 ألف دولار في السنة، بواقع 9583 دولاراً في الشهر".

 

وتابع ماثيوجس أن "رئيس الفلبين يبلغ مرتبه السنوي 24 ألف دولار، فيما يتقاضى الرئيس التركي

13 ألف دولار، ويبلغ مرتب رئيس وزراء إسرائيل 15 ألف شيكل إسرائيلي أي ما يعادل 4200

دولار أميركي".

 

وذكر أن "الرؤساء أصحاب الرواتب الأقل يتصدرهم الرئيس المصري محمد مرسي، إذ يبلغ مرتبه

السنوي 4750 جنيها شهريا، وهو مرتب أقل رئيس في العالم، حيث يصل إجمالي مرتبه إلى 10

آلاف دولار سنويا".

 

وتناول ماثيوجس بالشرح مقدار مرتبات الملوك مبيناً أن "المرتب السنوي لملك النرويج يعد الأعلى بين

الملوك إذ يبلغ مليونا و200 ألف يورو سنويا، يليه ملك هولندا الجديد براتب سنوي مقداره 829 ألف

يورو، وحل ثالثاً دوق لوكسمبورج بـ645 ألف يورو". وأفاد بأن "العاهل الأسباني خوان كارلوس

يتقاضى 175 ألف يورو سنويا، وهو أقل مرتبات ملوك أوروبا".

 

وتعد هذه الدراسة هي الأولى من نوعها التي تعدها مؤسسة أكاديمية عالمية عن مجموع مرتبات رئيس

الحكومة نوري المالكي، ولم يصدر عنه أو عن مكتبه أي تعليق على الدراسة لغاية الآن.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
more