اتصل بنا ارسل خبرا
مسؤولون إسرائيليون يفضّلون حكم القاعدة في سوريا على انتصار الأسد

 

jaish 7orr

 

أخبار الأردن -

 

قالت إذاعة الجيش الإسرائيلي إن مسؤولين في الحكومة الإسرائيلية يفضّلون أن يحكم تنظيم القاعدة في سوريا على انتصار الرئيس السوري بشار الأسد على المتمردين الذين يحاربون من أجل إسقاط نظامه.

 

وقالت إذاعة الجيش الإسرائيلي الثلاثاء، إنه يسود تخوّف في الحكومة الإسرائيلية من تزايد قوة الأسد خلال المعارك بين الجيش السوري والمتمردين في الأيام الأخيرة، ونقلت عن مسؤولين في الحكومة قولهم إن “حكم القاعدة في سوريا أفضل من انتصار الأسد على المتمردين”.

 

وأضافت أن المسؤولين الإسرائيليين برّروا أقوالهم بأنه “في حال صمود الأسد في المواجهة المستمرة ضد المتمردين واستمر في حكم سوريا، فإنه سيكون متعلقاً كثيراً بإيران ومَديناً لها”، معتبرين أن “وضعاً كهذا سيعزز مكانة إيران كدولة عظمى إقليمية تهدد إسرائيل”.

 

وأضاف المسؤولون، بحسب إذاعة الجيش الإسرائيلي، أن “العلاقة بين سوريا وبين إيران وحزب الله ستتعزّز وستصبح أكثر خطورة بالنسبة لإسرائيل”.

 

وقال المسؤولون الإسرائيليون إنه “توجد دولة واحدة تعلن بأن هدفها هو القضاء على إسرائيل وهي إيران، والأسد هو إيران ولذلك فإن أي حكم آخر في سوريا مفضّل، حتى لو كان الحديث يدور عن القاعدة والإسلام المتطرّف، فكل شيء أقل سوءاً من الأسد ضعيفا الذي سيكون دمية بأيدي الإيرانيين”.

 

وكان وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعلون قال خلال اجتماع للجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست الاثنين، إن قوات الجيش السوري تسيطر على 40% فقط من الأراضي السورية، وإن “هناك 4 أحياء على الأقل في دمشق يسيطر عليها المتمردون”.

 

وأضاف يعلون “أننا نتابع بقلق إمكانية أن تزود روسيا سوريا بمنظومة (اس-300)، مشيراً إلى أنه “وفقاً لما تم نشره فإنه لم يتم بعد نقل هذه الصواريخ وإذا كان سيتم نقلها فإن هذا سيحدث في العام 2014 فقط”.

 

وقال إن إسرائيل لن تتدخل بالحرب الدائرة في سوريا “طالما أنها لا تمسّ مصالحنا وبضمن ذلك نقل أسلحة متطورة أو صواريخ أو سلاح كيميائي إلى حزب الله، وطالما لا يتم تسخين الجبهة”.

 

* يو بي آي

 

 

 

 
more