اتصل بنا ارسل خبرا
هند الفايز تحجب وتتهم باسم عوض بإدارة المرحلة

 

 

hindMG 0201

 


أخبار الأردن-

 

ألقت السيدة هند الفايز كلمتها في مناقشة بيان الثقة في مجلس النواب مؤكدة أنها ساهمت مع الحراك عبر سنتين في ضرورة فرض التغيير ولكن تفاجئت بحكومة جديدة لا تمثل أي أمل بالتغيير متهمة جهات خارجية ما زالت تتحكم بالوطن مشيرة الى شخص رئيس الديوان الملكي السابق باسم عوض الله.

وقالت الفايز أن الأردن محكوم لقرارات صندوق النقد الدولي نتيجة سياسة اقتصادية خاطئة باعت بها الدولة مواردها وترابها لتغرق في الدين بمعادلة اقتصادية غير مفهومة اقتصاديا ، وطالبت ببدائل عن اللجوء لصندوق النقد الدولي من خلال الغاء عدد من الاتفاقيات الفاسدة مستشهدة بالدستور الذي يطالب بموافقة مجلس الامة على أي اتفاقيات تبيح بيع مقدرات الوطن، وأكدت أن الحكومة عليها اعادة مراجعة عمليات الخصخصة في الفوسفات والبوتاس والاتصالات ، وطالبت الفايز بإعادة هيكلة القطاع الحكومي خاصة الهيئات والمؤسسات التي ترهق موازنة الدولة ووضع خطة تنمية للمحافظات وخاصة مناطق البادية وتأطيرها في محافظات ودعم المشاريع الصغيرة وتوزيع أراضي زراعية على المواطنين كما وطالبت بتوفير مستشفى في مناطق البادية الوسطى .

وبالنسبة لقطاع الطاقة فان الفساد في هذا القطاع وخاصة شركة توزيع الكهرباء ومشروع المفاعل النووي يعد هدرا لأموال الدولة وأكدت أن دولا تهدف ليكون الاردن مكبا لنفايات الدول الاخرى منبهة لعدم وجود يورانيوم أصلا بكميات تجارية تسمح لهذا المشروع.

 

وتساءلت الفايز عن المنطق السيادي في قرار وزير دفاع أجنبي لنشر جنوده على أرض الاردن دون أي تحريك ساكن من الحكومة ، وأكدت أنها ستحجب الثقة لان الحكومة سمعت لكنها لم تنصت للشعب وانها استسلمت لقوى الفساد التي تتحكم في السياسة الأردنية.