اتصل بنا ارسل خبرا
المسلماني يستنكر تصريحات برلمانية عراقية

 

13447 0---999

 

أخبار الأردن-

 

استنكر رئيس كتلة الاتحاد الوطني النيابية امجد المسلماني تصريحات صدرت مؤخراً عن كتلة برلمانية عراقية أعلنت رفضها لقرار الحكومة العراقية تقديم منحة نفطية للأردن بقيمة 25 مليون دولار.

 

وقال النائب المسلماني في بيان "إن الأردن لم يكون يوما من الأيام يدعم الإرهاب أينما كان"، ولم يتدخل في شؤون الدول الأخرى".

وأشار المسلماني إلى أن "الأردن قيادةّ وشعبا يستضيفون أكثر من نصف مليون عراقي على أراضيه ويتقاسمون لقمة العيش في ظل الأوضاع التي تمر بها المنطقة"، متسائلاً "هل استضافة الأشقاء العراقيين في بلدنا هو دعم للإرهاب".

 

وذكّر المسلماني بمواقف الأردن تجاه العراق قبل الغزو الأميركي "يوم كنّا الباب الوحيد الذي لم يوصد أمام جميع العراقيين".

ورفض رئيس كتلة الاتحاد الوطني النيابية الحديث عن إغلاق الباب الأردني أمام أي كان من الأشقاء العرب، مؤكداً أن "العادات والتقاليد الأردنيّة تأبى ردّ من استجار بالمملكة".

 

وحول مطالبة نواب عراقيين بتوزيع مبلغ المنحة النفطية العراقية على العراقيين بدل الأردن، شدد المسلماني على حاجة العراقيين المستضافين في المملكة أيضاً إلى توزيع مساعدات نقدية عليهم من قبل سلطات بغداد.

وأكد المسلماني أن الشعب الأردني يحترم الشعب العراقي أينما كان"، مقدراً "المنحة العراقية" و"دعم الحكومة العراقية للأردن".

 

وكانت "كتلة الأحرار" العراقية أعلنت في مؤتمر صحافي عقدته في مجلس النواب العراقي مؤخراً إن تخصيص المنحة للأردن يعد بمثابة "دعم للإرهاب" كون المملكة تستضيف الكثير من قيادات حزب البعث العراقي المنحل، كما زعمت.

وبحسب وسائل إعلام عراقية فإن النائبة عن الكتلة مها الدوري طالبت في المؤتر الصحافي بتوزيع هذه الأموال على الشعب العراقي.

وكان وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني قال إن مجلس الوزراء العراقي قرر تقديم مساعدة إلى الأردن بقيمة 25 مليون دولار سيتم تسديدها على شكل كميات من النفط الخام.