اتصل بنا ارسل خبرا
تعرض الحكومة لقصف نيابي عنيف

 اخبار الاردن -
download_2.jpg
 
استنكر اعضاء  مجلس النواب السابع عشر من خلال اجتماع عقده رئيس مجلس النواب معالي المهندس سعد هايل سرور بعد ظهر اليوم بيان رئيس الوزراء عبد الله النسور والذي دافع من خلاله عن قرار الحكومة برفع اسعار المحروقات حيث وقع 64  نائبا على مذكرة تطالب الحكومة بالتراجع عن قرار رفع الاسعار

وقال النواب في مذكرتهم التي اقترح التوقيع عليها النائب مفلح الرحيمي خلال الجلسة " نطلب من الحكومة الدكتور عبدالله النسور و لمصلحة الدولة الاردنية بالتراجع عن قرار رفع الاسعار .
وكان الرحيم اقترح توقيع المذكرة و تشكيل وفد نيابي للدول العربية والاسلامية لطلب دعم الاردن اقتصاديا .
قدم نواب خلال مذكرة لرئيس المجلس تطالب من رئيس الوزراء ان يامر وزير الاعلام بان يبث الجلسة على الهواء مباشرة .
وابلغ رئيس الجلسة النائب خليل عطية عن مضمون المذكرة
وتحدث خلال الجلسة حتى الان نحو اربعين نائبا حول قرار رفع اسعار المحروقات و يتوقع ان يتحدث نفس العدد
تعرضت الحكومة لقصف نيابي عنيف نتيجة قرارها رفع اسعار المحروقات
وطالب نواب الحكومة بالتراجع عن القرار فيما دعا نواب الحكومة الى تشكيل وفد نيابي لزيارة دول الخليج والدول الصديقة والشقيقة لطلب الدعم الاقتصادي للاردن
 
قال النائب طارق خوري استنكر بيان رئيس الوزراء وهو بيان انتخابي مطالبا باحتكار المصفاة لاستيراد المشتقات النفطية .
وقال النائب احمد الصفدي ان النسور عندما كان نائبا وقع على مذكرة تطالب بالغاء قرار رفع اسعار المحروقات عندما رفعته حكومة الطراونة.
وقال النائب مفلح الرحيمي ان الحكومة تلفظ انفساها الاخيرة وان الحكومة رمت الكرة في ملعب مجلس النواب فان نكون او لا نكون داعيا الى التوقيع على مذكرة نيابية تطالب الحكومة للتراجع على رفع الاسعار وتشكيل وفد نيابي لاحضار النفط من الدول الاسلامية لرفع الضغط عن الاردن .
واتقد  النائب عدنان السواعير الحديث عن هاجس سعر الدينار مشيرا الى حالة الطمانينة لرئيس الوزراء لتشكيل الحكومة القادمة.
وقال النائب تامر الفايز ان  على الحكومة ضبط النفقاتوالبحث عن بدائل غير جييب الموطن  فيما دعا النائب مجحم الصقور الى التوقيع على مذكرة تطالب الحكومة التراجع عنه .
وقال النائب سعد البلوي ان على الحكومة العمل على ضبط النفقات فيما راى النائب زيد الشوابكوة ان القرار احرج النواب .
وقال رئيس كتلة التجمع الديمقراطي يوسف القرنة مسيء للنواب والشعب الاردني ولايحتسب الكلف السياسية فقط حسياب كلف مالية ضيقة وليس سياسة من جراء القرار غير صائب
واضاف ان هناك بدائل كثيرة من الحكومة لتقليل عجز الموازنة بتنزيل النفقات الجارية وتنزيل البسيارات للمحكمة الدستورية والسيارات الحكومية الاخرى و تستطيع ان ترفع الحكومة من رسوم التعدين من الفوسفات والبوتاس ورسوم اسعار الاراضي للبوتاس و الفوسفات وتحصل التهرب الضريبي .
لواكد انه ايجب ان يبتم سد العجز من جيوب المواطنين
وقال النائب الدكتور زكريا الشيخ انه من الواضح من ردود الافعال التي نسمعها ولاحقا ان مجلس النواب يبعث برسالة واضحة للحكومة بان جيب المواطن خط احمر ويجب ان تكون الرسالة هذه واضحة ولن يكون المواطن هو الضحية والملجا لكل معضلة اقتصادية وعلى خبراء الاقتصاد البحث عن بدائل غير جيوب المواطن.
و اضاف ان الخوف اعظم من القادم برفع اسعار الكهرباء والماء و ستكون كارثية موضحا ان رئيس الوزراء ابلغه ان الدولة الاردنية لاتسعى للربح بل تحاول ان تتجنب الخسائر على ميزانية الدولة متسائلا  لماذا تفرض ضريبة خاصة ومبيعات وطوابع على المواطن اذا ما كانت النية صادقة .
ايد الشيخ دعوة النواب للتوقيع على مذكرة يوقع عليها جميع النواب  للتراجع الحكومة عن قرارها رفع الاسعار   
 

خيارات الصفحة