اتصل بنا ارسل خبرا
تكليف شخصية غير عبدالله النسور يؤكد أن مشاورات رئيس الديوان ضحك على اللحى

 

 

482219_6120212144058_498293685_n.jpg

 

أخبار الأردن- خاص

أكدت شخصية سياسية أردنية مرموقة مساء الخميس بأن المشهد السياسي يفرض تكليف الدكتور عبدالله النسور بتشكيل حكومة جديدة خلال الساعات المقبلة وذلك نظرا لعدة أسباب أبرزها عدم قدرة منافسه عوض خليفات على جمع أكثر من 41 نائبا لتسميته وهذا أقل من ثلث أعضاء المجلس .

وبينت الشخصية السياسية المخضرمة بأن د. عبدالله النسور يتمتع بغالبية من خلال اجماع 4 كتل أساسية في المجلس وعدد كبير من النواب في الكتل الأخرى التي أعلنت تأييد شخصيات أخرى وظهر هذا جليا في موقف النائبين شادي العدوان ونضال الحياري اللذان لم تسمي كتلتهما عبدالله النسور للرئاسة مما يؤكد تفسخ قرارات الكتل الاخرى ، وهذا يؤكد بأن حاجز الثقة للدكتور عبدالله النسور سيتعدى ال 100 صوت بأريحية ودون الحاجة الى أي تدخلات من جهات أخرى.

وخلال جلسة ضمت عدد محدود من الشخصيات الأردنية القريبة من حراك الشارع بأن مشاورات رئيس الديوان الملكي مع الكتل والنواب ستظهر عبثية وديكورات فارغة مثل الضحك على اللحى في حال تكليف شخصية أخرى غير النسور لمنصب رئيس الحكومة بعد هذا الماراثون من اللقاءات مع النواب والتي أسفرت عن غالبية بدون اجماع على شخص الرئيس ، وعدم الاخذ بهذه الاراء سيعزز وجهة نظر الاصلاحيين والتيارات الحزبية بعدم وجود اصلاح حقيقي وينقض ما طرحه الملك في خطاب العرش ومضمون ورقاته الاصلاحية .

 

 

 

خيارات الصفحة