اتصل بنا ارسل خبرا
بضع مئات من المتظاهرين في مخيم الحسين وحي الطفايلة للمطالبة بمحاربة الفاسدين

 

 

 

313343_563602760325662_2101893928_n.jpg

 

أخبار الأردن-

تحت شعار الصمت يقتل يقظتنا شارك المئات بالوقفة الاحتجاجية التي دعا إليها حراك 'أحرار العاصمة عمان'، بعد صلاة ظهر الجمعة أمام مسجد الإمام أبو حنيفة في مخيّم الحسين.

وتأتي هذه الوقفة ضمن سلسلة فعاليّات ينظّمها حراك 'أحرار العاصمة' لتوسيع القاعدة الجماهيرية للحراك، حيث تقرّر التوجه إلى الأحياء الشعبيّة في كافة مناطق العاصمة عمان، بهدف إيصال رسالة الحراك 'لكل حر شريف غيور على وطنه وقضاياه'، وفقاً للمنظمين.

وصدحت حناجر المشاركين بهتافات تجاوزت كافّة السقوف السياسيّة، مندّدين بسياسة 'رفع الأسعار عوضاً عن محاسبة الفاسدين واسترداد أموال ومقدّرات الوطن المنهوبة'.

وألقى الناشط د. بشار الرواشدة كلمة باسم 'أحرار العاصمة' أكّد فيها أن الإصلاحات التي يتحدّث الرسميّون عن إنجازها، هي مجرّد إصلاحات شكليّة، مشدّدا على استمرار الحراك حتى تحقيق الإصلاح الشامل'.

وندّد الرواشدة بإصرار السلطة على سياسة رفع الأسعار عوضاً عن محاسبة الفاسدين واسترداد أموال ومقدّرات الوطن المنهوبة، فيما ألقى الناشط عدنان الهواوشة قصيدة حماسيّة في ختام الفعاليّة.

وتحت شعار 'جمعة المحاكمة الشعبية للفاسدين'، نظم حراك 'أحرار حيّ الطفايلة' مسيرة انطلقت بعد صلاة ظهر الجمعة من أمام مسجد البقاعي إلى مكتب بريد جبل التاج.

Jo24

 

 

 

خيارات الصفحة