اتصل بنا ارسل خبرا
اشتباكات بين المواطنين وقوات الدرك في بلدة كفرنجة احتجاجاً على وفاة نزيل في الجويدة
e7tjajat.jpg
 
أخبار الأردن-
 
 

اندلعت ليل الاحد, مواجهات بين مواطنين وقوات من الدرك, في بلدة كفرنجة بمحافظة عجلون, على خلفية وفاة النزيل سلطان الخطاطبة في سجن الجويدة. 

وكان أهالي الشاب قاموا بالتجمع أمام مبنى محافظة عجلون وأرسلوا رسالتهم للمحافظ التي مفادها سننتظر ساعة واحدة, لتوضيح مديرية الأمن حقيقة ماجرى لولدنا وإلا سنقوم بتصعيد للأمور لحد لا تتوقعه الحكومة وأجهزتها الأمنية على حد وصفه. 

واستخدمت قوات الدرك الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين الذين قاموا بتكسير الإشارات والمؤسسة العسكرية. 

وتأتي الاحتجاجات التي رافقها أعمال شغب واسعة احتجاجاً على ما جاء في الرواية الأمنية الرسمية حول وفاة ولدهم. 

وأضاف أحد المتحدثين للصحافة بأننا لا نريد سوى الحقيقة وليأخذ القانون بعد ذلك مجراه. 

وكان المكتب الإعلامي لمديرية الأمن العام قد أصدر ظهر الأحد بياناً رسمياً وضح فيه كيفية وفاة النزيل في الجويدة. 
 
 
 
 
 
*سرايا 
 

خيارات الصفحة