اتصل بنا ارسل خبرا
شاب يغادر عرسه ليحضر فرح صديقه!

 

 

lkjklhjghhjg.jpg

 

 

لم يجد الشاب محمد علي حلاً لحضور عرس صديقه عبدالسلام عبدالصمد، إلا أن يغادر فرحه في وقت مبكر لينتقل إلى عرس صديقه الذي وافق موعد فرحه نفس اليوم. وقال العريس محمد علي لـ«الحياة»:

 

«كان من المقرر أن يقام عرسي قبل عرس صديقي عبدالسلام، لكن الظروف حالت دون ذلك، إذ توفي أحد الأقارب قبل موعد العرس بأيام، فضطررنا لتأجيل العرس ليكون في ذات اليوم الذي قرره عبدالسلام ليكون يوم فرحه فلم أجد حلاً سوى أن أخرج من فرحي في وقت مبكر لأشارك صديقي فرحه».

 

وبين أن العرس تم بالشكل الاعتيادي، غير أنه خالف البروتوكلات المعتادة من تواجد العريس في فرحه من أجل استقبال المدعويين إلى أن يوشك العرس على نهايته.


ومن جانبه، ثمن العريس عبدالسلام مبادرة صديقه محمد علي واعتبره أمر لايمكن نسيانه كونه يخرج من عرسه فقط من أجل أن يشارك غيره الفرح.

 

واعتبر أهالي العرسان الأمر الذي قام به محمد تضحية ووفاء ينبغي أن تكون نموذجاً واقعياً لأسمى أنواع الصداقة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

خيارات الصفحة