اتصل بنا ارسل خبرا
السفير السوري المطرود : الملك تفاجأ بوجودي في حفل الإستقلال

bahjat_7d8ad.jpg

أخبار الأردن-

قال السفير السوري المطرود بهجت سليمان مساء اليوم الأربعاء إن قرار إبعاده من عمّان اتخذ في مؤتمر أصدقاء سورية الذي عقد في لندن مؤخرا.

وأضاف سليمان في مقابلة مع قناة 'الميادين' التي تبث من بيروت أن الكثيرين يحاولون إظهار مسألة إبعاده من الأردن على أنها مسألة شخصية، متحديا أنه إذا كان قد وجه أي إساءة إلى الأردن أو شعبها أو قبائلها.

سليمان يوضح الحوار الذي دار بينه وبين الملك

وأوضح سليمان عن الحوار الذي دار بينه وبين الملك خلال مصافحته في حفل الاستقبال بمناسبة الاستقلال، انه هنأ الملك قائلاً له 'كل عام و انت بخير' فرد الملك قائلا ' وانت بخير'.

وأشار سليمان انه لم يعلم ما جرى بعد المصافحة من استدعاء الملك لوزير الخارجية، سوى في اليوم التالي حين استفسر زوار سليمان عما اذا كان قد بدر منه ما اغضب الملك.

ورجح سليمان ان يكون الملك قد تفاجئ بوجوده في الحفل، مشيراً ان قرار طرده اتخذ في اجتماع اصدقاء سوريا وتم ابلاغ جودة بتنفيذ القرار الى انه انتظر حتى يحين الوقت المناسب.

وقال إنه 'كم هو جميل أن يطرد الإنسان إلى أرض وطنه'.

أعراف دبلوماسية


وأشار إلى أن البعض يريدون أن يكون السفير السوري 'شاهد زور'، مؤكدا أن واجبه هو الرد على كل من يمس أمن سورية.

وحول الالتزام بالأعراف الدبلوماسية، أكد السفير السوري أن 'الأعراف الدبلوماسية في رأي الأردن هي القبول بدفتر شروط الحكومة الأردنية'.

زاعما أن السفير الإسرائيلي في عمان كان أول من أيد قرار طرده، وأن الحكومة الأردنية لاتجرؤ على طرده بشكل مماثل لأن القرار ليس بيدها.

وقال إن 'الحكومة الأردنية لا تمثل شعبها لأن الأغلبية البرلمانية طالبت بطرد السفير الاسرائيلي وليس طردي'.

سليمان : قرار طردي اتخذ في مؤتمر أصدقاء سورية في لندن

وأكد أن قرار طرده الذي اتخذ في مؤتمر أصدقاء سورية في لندن 'تم بطلب من السعودية، وأن الأردن ينفذ كل ما تطلبه السعودية منه تجاه بلاده، وأردف متابعا أن 'الأردن منفذ جيد لكل ما يطلبه الخارج'.

واتهم السفير المطرود الأردن باحتضانه غرف عمليات تدير العمليات الإرهابية في بلاده وعلى الحدود المشتركة، قائلا إن الغرفة الرئيسية موجودة بأحد الفنادق الأردنية.

وأشار إلى أن 'الأردن متعاون تنظيما وتدريبا وتسليحا مع المسلحين الذين يدخلون سورية'.

وقال إن 'ممثلي الائتلاف السوري حاولوا استغلال مسألة طردي لكن ذلك لن يمر على الحكومة الأردنية'، مشيرا إلى أن علاقتها مع الائتلاف قديمة جديدة.






 

خيارات الصفحة