اتصل بنا ارسل خبرا
الأمن يكشف التفاصيل.. موظفان أضرما النار في بلدية طبقة فحل

JHFGFGDF_acd37.jpg

أخبار الأردن- قالت إدارة العلاقات العامة والإعلام في مديرية الأمن العام إنه بتاريخ 19- 8 -2017  تبلغت غرفة العمليات الرئيسية في مديرية شرطة غرب إربد باشتعال النيران في مبنى بلدية طبقة فحل.

وأضافت إدارة العلاقات العامة أنه تحركت كوادر الدفاع المدني والمركز الأمني المختص للتعامل مع الحريق والسيطرة عليه، وتبين بعد اخماده كذلك وجود آثار لأعمال تخريب وتكسير في مبني البلدية، وقام فريق من المختبر الجنائي بعد إطفاء الحريق بالكشف على موقع الحريق وأخد العينات اللازمة ليبتين من خلال ذلك أن الحريق مفتعل بفعل مجهولين قاموا باضرام النار في المبنى باستخدام مادة بترولية، وشكلت لجنة تحقيق خاصة للوقوف على ملابسات الحادثة وكشف هوية المتورطين وإلقاء القبض عليهم. 

وبينت إدارة العلاقات العامة أن لجنة التحقيق التي شكلت من مرتبات مديرية شرطة غرب إربد والبحث الجنائي والأمن الوقائي والمختبر الجنائي ومن خلال المعطيات والأدلة المتوفرة لديهم وما تم جمعه من معلومات حول الحادثة وقع اشتباههم على أحد موظفي البلدية والذي جرى ضبطه وبالتوسع بالتحقيق معه اعترف بالاشتراك مع أحد زملائه من الموظفين للتخطيط لحرق مبني البلدية لإخفاء بعض المستندات والأوراق داخلها، وانهم بتاريخ 19- 8 -2017 قاما بتنفيذ مخططهم بعد شراء مادة بترولية استخدماها لإضرام النيران في مبنى البلدية وقاما كذلك بتكسير عدد من أبواب البلدية لاظهار الحادثة بانها بسبب الاحتجاجات على نتائج الانتخابات البلدية وغادرا الموقع بعد ذلك.

وجرى ضبط الشريك الذي اعترف كذلك بالجرم والاشتراك في اضرام النيران في المبنى وما زال التحقيقات جارية تمهيدا لاحالة القضية للقضاء.
 

خيارات الصفحة