اتصل بنا ارسل خبرا
حضور حكومي وغياب نيابي والخرابشة يحذر

 

 

msss copy

 


اخبار الاردن- شهدت مناقشات النواب للموازنة في اليوم الاول لها تذبذبا في حضور النواب لجلسة المناقشات الصباحية المنعقدة الان حيث برز لافتا غياب عدد كبير من النواب فيما ظهر بوضوح حضور الحكومة في المناقشات.

و في الجلسة قام رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور بمغادرة مقعدة تحت القبة واختيار مقعد ثان ليتسنى له تسجيل ملاحظاته على المناقشات وكلمات النواب .

ولوحظ ان النسور لم يغادر الجلسة لحضور الاحتفال الذي اقيم اليوم بمناسبة ذكرى المولد النبوي فيما غادر رئيس المجلس عاطف الطراونة الجلسة وذلك لحضور الاختفال وفق لتوقعات مراقبين .

 

كما اعلن نائبان رفضهما لمشروع قانون الموازنة الذي بدا مجلبس النواب اليوم مناقشاته التي يتوقع ان تستمر لنهاية الاسبوع الجاري .

 

وقرر النائبان رائد الخلايلة و باسل العلاونة رفض الموازنة فيما حذر النائب محمود الخرابشة ، من ثورة شعبية وهلاك ضد الوطن، حيث أن الأوضاع الداخلية باتت مهددة بالإنفجار جراء رفع الأسعار، كما حذر من مشاريع التسوية، وأن فلسطين وقف للمسلمين.

 

النائب باسل العلاونة لم يمتفي برفض الموازنة بل طالب ، بطرح الثقة بحكومة الدكتور عبد الله النسور.

 

ونبه النائب رائد الخلايلة من وصول الوضع المالي في المملكة إلى ما كان عليه في نهاية عقد الثمانينات، مطالباً برفض مشروع الموازنة الذي تقدمت به حكومة النسور.

المناقشات التي بدات اليوم الاثنيين اظهرت كلمات غالبية المتحدثين نقدا واضحا للحكومة التي لم تجد من يشيد بادائها من بين ثمانية متحدثين حتى الان سوى النائب سليم البطاينة.

 

البطاينة وفي كلمتة قال ان الشعب ينتظر الإطاحة برأس ولو فاسد واحد أهلك مقدرات الأردن، مطالبا بموزانة دون سقف للأجهزة الامنية والقوات المسلحة على دورهم الكبير في خدمة الوطن، مشيراً ان فترة رئيس الوزراء الأسبق نادر الذهبي وشقيقه محمد مدير المخابرات كان فترة وطن للبيع.

 

وحضرت في مناقشات الجلسة الصباحية جهود وزير الخارجية الامريكي جون كيري في المنطقة التي لم يرى النا~ب البطاينة في كيري سوى اجادتة لبس الربطات الزاهية، ووصفه بالساذج.

وقال النائب محمد الحجوج أن كيري يحضر لهدف غير معلوم، مؤكداً أن الاردن لن تكون للأردنيين، وفلسطين للفلسطييين مع حق حق العودة ودون المساس بهوية القدس.

قال النائب أمجد المجالي في كلمة عن كتلة النهضة النيابية لمناقشة موزانة الدولة، إن أحدا لا يمكن أن يتهكن لما يجري في ظهرانينا، ما يحتم على الجميع الوقوف في وجه التحديات المحدقة بالوطن، جراء ازمات الأقليم.

 

وطالب المجالي بمعالجة التهرب الضريبي ومحاسبة الفاسدين، وهي التي تسببت بفقدان الثقة بالحكومة المتعاقبة.

 

وفي مستهل مناقشة النواب للموازنة تقدم رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطروانة باسمه وباسم زملاءه النواب من مقام صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني، مناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف.

 

وجاء في كلمته: نتقدم بالتهنئة لمقام صاحب الجلالة عميد آل البيت وحفيد صاحب الذكرى العطرة، ونتقدم بالتهنئة من شعبنا الكريم ومن الامة الإسلامية والعربية، مؤكدين على أن المجلس يبارك ويثمن مساعي جلالة الملك المتواصلة لتوضيح جوهر هذه الرسالة السماوية التي جاء بها نبي الرحمة والهدي محمد صلى الله عليه وسلم، مشيراً ان هذه الرسالة داعية للمحبة والسلام.

وأضاف الطراونة أن في سيرة صاحب الذكرى من الدلائل على سماحة الإسلام وتأصيل قيم التسامح والعفو ما يحملنا على الإقتداء بمنهجه صلى الله عليه وسلم، وأضاف: فقد عفى عمن آذاه وظلمه وأخرجه من أرضه، ولكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر.