اتصل بنا ارسل خبرا
الحروب: نعم قصرنا في قضية اختطاف العيطان

rula-alhroub.jpg d859a




أخبار الأردن-
قالت النائب رولا الحروب أن مجلس النواب قصر في ما يخص قضية السفير فواز العيطان ،وأنه لم يشكل ضغطاً كافياً على الحكومة بهدف معرفة تفاصيل القضية،وأضافت فيما يتعلق بقانون الإرهاب أنها كانت تخوض ما يشبه الحرب ضد هذا القانون الذي حد من مستوى الحريات في الأردن ،الأمر الذي أرجعنا إلى عصر الأحكام العرفية في ظل مجلس نواب منتخب.
كان هذا في الندوة التي عقدتها جامعة الزرقاء صباح اليوم بحضور الحروب بالإضافة لطارق المومني نقيب الصحفيين وعدد غفير من طلاب كلية الصحافة ضمن الفعاليات العلمية التي تقيمها الجامعةإحتفالاً بيوم الصحافة العالمي.
وأضافت الحروب أن المسؤولية في تدني الحريات الصحفية تقع على الشعب الذي لم يحاول الإعتراض على أي إعتداء قامت به الجهات الرسمية تجاه حرية الصحافة.
الحروب عرجت على قانون المطبوعات والنشر وأكدت أن الحريات تنتزع ولا توهب ،وأن السلطة دائماً هي عدوة الصحافة ،وشبهت هذا بمثال القط والفار حيث أنه في المجتمعات المتقدمة والتي تزهر فيها الحريات يأخذ فيها الصحفي مكان القط ويصبح المسؤول هو الفأر،فيما يكون العكس هذا في المجتمعات متدنية الحريات.
المومني في كلمته عبر عن أسفه جراء تدني مستوى الحريات الصحفية في الوطن خصوصاً بعد تراجع الأردن على سلم ترتيب الحريات الدولي.
واستغرب المومني من الحجج الذي أعتبرها غير مقنعة والتي تستخدمها الحكومة كذريعة للحول دون إفراز قانون إنتخاب عصري قادر على إرضاء أغلب الأردنيين.
وأكد المومني على أننا كأردنيين وكدولة أردنية أمام فرصة تاريخية لإعطاء العالم نموذج يحتذى به من الديمقراطية والحريات خصوصاً ونحن نشهد أوضاعاً إقليمة سيئة نتيجة إنعدام الحريات في بعض البلدان على حد تعبيره.
وتبع الندوة كلمة لنادي الصحافة والإعلام في الجامعة تخللها تكريم أحد الأساتذة المتميزين في الكلية ،ومسرحية من إعداد طلاب الجامعة عن يوم الصحافة العالمي.