اتصل بنا ارسل خبرا
عيون العرب تترقب الجزائر

khguifyud_9f2a5.jpg


اخبار الاردن-
تتجه أنظار العرب صوب المباراة المهمة، التي تجمع المنتخب الجزائري مع روسيا، في لقاء الجولة الأخيرة للمجموعة الثامنة من كأس العالم في البرازيل، والمقررة مساء اليوم، الخميس، على ملعب "أرينا دا بيشادا" في مدينة كوريتيبا، حيث ينشد فيها ممثل العرب تسجيل الفوز، أو التعادل، لبلوغ الدور الثاني للمرة الأولى في تاريخه. ويدخل المنتخب الجزائري المباراة معولاً على الروح الكبيرة، التي يملكها زملاء القائد، مجيد بوقرة، عقب الفوز الكبير على كوريا الجنوبية، بأربعة أهداف لهدفين، حطم من خلاله رقم الصيام عن الفوز على مدار 32 سنة في كأس العالم، ليصبح المنتخب العربي والأفريقي الوحيد، الذي يحقق هذا الانجاز.


 ويعول المدرب خاليلوزيتش على روح لاعبيه وإصرارهم للتحدي، كما كان في سيناريو لقاء كوريا، للتفوق على منتخب قوي بحجم روسيا، التي يقودها المدرب الإيطالي الخبير، كابيللو والذي يمتلك نجوما أوروبية.
وكان كابيللو قد فشل في تسجيل الفوز على الجزائر في مونديال 2010 في جنوب أفريقيا، حين كان مدرباً لإنجلترا، واكتفى بالتعادل مع كتيبة رابح سعدان.


ويصر زملاء جمال مصباح على مواصلة التألق في هذا المونديال، وتحقيق انجاز كبير، بالمرور إلى الدور الثاني، مستغلين الدعم الشعبي غير المسبوق، الذي يلقونه من الشعب الجزائري لبلوغ هدف التأهل إلى الدور الثاني.
الإرادة والروح... سلاح
ويراهن المدرب خاليلوزيتش كثيرا على الروح القتالية لتحفيز لاعبيه، وهي التي تشكل أحد أبرز نقاط قوة المنتخب الجزائري، وهو ما أكده المدرب بعد لقاء كوريا الجنوبية، حين قال: "لقد فزنا على كوريا بفضل الروح القتالية العالية للاعبين، وهذا ما أريد تكراره أمام روسيا"، مشيرا إلى أن لقاء روسيا يحتاج إلى محاربين حقيقيين على أرضية الملعب، لتحقيق إنجاز التأهل إلى الدور الثاني.


 الدفاع والشوط الثاني وأكدت مصادر مقربة، من داخل معسكر المنتخب الجزائري، أن المدرب البوسني، وحيد خاليلوزيتش، ركز كثيرا بعد لقاء كوريا في حديثه مع اللاعبين على نقطتين هامتين، وهي الدفاع والشوط الثاني، بعد أن ظهر الجزائريون بشكل متواضع في الشوط الثاني مرتين، أمام بلجيكا وكوريا على التوالي، حيث تلقى هدفين أمام بلجيكا في الشوط الثاني، كما تراجع أشبال خاليلوزيتش في الشوط الثاني أمام كوريا الجنوبية، وتلقوا هدفين، وطالب خاليلوزيتش لاعبيه بالحفاظ على تركيزهم خصوصاً مع بداية المرحلة الثانية، كما كشف الأخطاء الدفاعية، التي وقع فيها المدافعون في المباراتين السابقتين، من اجل معالجتها، مشددا على عدم تكرارها أمام روسيا في لقاء لا يحتمل الخطأ. العربي الجديد






 
more