اتصل بنا ارسل خبرا
بلدية بصيرا


UUUY_11b16.jpg

إستنكر رئيس بلدية بصيرا أمس وعبر خبر منشور في الرأي رفض وزارة البلديات صرف مكافات ( الثلجة الأخيرة) لبعض موظفي البلدية والذين عملوا خارج نطاق الدوام الرسمي ...وصرح رئيس البلدية للرأي قائلا :- أن البلدية هي التي طلبت من العاملين فيها أن يلتحقوا بالدوام مقابل مكافأة مالية ستصرف لهم .


ذاب الثلج كله والشتاء غاب , ونحن الان في لهيب الصيف ..وبصيرا ما زالت تنتظر صرف المكافات ....
علما بأن هذه المدينة كانت عاصمة مملكة أدوم , وقد عاش فيها فيها النبي أيوب وهي ضاربة في عمق التاريخ , ولكن في العصر الحديث تعاني بصيرا أزمة صرف مكافات ...
هل يعقل أن تتأخر الدولة (5) أشهر كاملة عن دفع مكافات , ولنفترض جدلا أن هذه المكافات بدون وجه حق , فهل يتعب الدولة مبلغ (5000) دينار لبصيرا...وبصيرا للعلم فقط هي المدينة الوحيدة في الجنوب التي عانت من العاصفة الثلجية (ألكسا) اضعاف ما عانت مناطق كثيرة من الوطن , وبصيرا هي المدينة الوحيدة التي ما زال الصبر يرتفع فيها على وجوه الناس , كصورة للمواطنة والكفاح ..وهي المدينة التي ما زالت هويتها زراعية , وأهلها يأكلون مما تنتجه الأرض فهناك لايوجد صخب المدن الكبيرة ...وتعبها .


 لا أريد أن أعرج على وزارة البلديات , لأني لوكتبت كلمة واحدة بحق هذه الوزارة فسأجد غدا ردا من دائرة العلاقات العامة فيها , يؤكد فيه كاتب الرد أني جانبت الصواب والحقيقة , وأني (ملعون والدين) ..وأن الوزارة تعاني من الحساد وسيعطينا درسا في فن المهنة وأصول تحري الخبر الصادق , من مصدره وسؤال الوزارة لمعرفة الرأي الاخر .


على كل حال أنا لا أريد أن اقدم نقدا ...ولكني عبر هذا المقال أوجه نداء للقطاع الخاص كي يدفع المبلغ , يكفي هؤلاء العاملين أنهم انتظروا فصلا كاملا من أجل المكافات والوزارة لم تدفع وبماان رمضان قادم ..فأجزم أنهم يحتاجون هذه المكافات أكثر من أي وقت مضى ...







 
more