اتصل بنا ارسل خبرا
رئيس الكنيست الإسرائيلي يهاجم الطراونة

TARAWNEH_8e1a0.jpg

أخبار الأردن- هاجم رئيس الكنيست الإسرائيلي يولي ادلشطاين، مساء الاثنين، رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة على خلفية تصريحاته بشأن الإجراءات الاسرائيلية بالقدس والأقصى.

وطالب ادلشطاين الطراونة بالسكوت، قائلا "من الأفضل أن تسكت".

واضاف "حصل أمس حدث برلماني خطير جدا، في الوقت الذي كنا نتألم من العملية التي قتل فيها شرطيين في الحرم القدسي وقف الطراونة وقال : الشهداء يسقون الأرض الطاهرة" حسب قوله.

ودعا رئيس الكنيست الطراونة الى ادانة العملية بشدة.

وكان مجلس النواب اعتبر أن استمرار الاحتلال الصهيوني للأراضي الفلسطينية سيبقى سببا في استمرار المقاومة التي لن تستكين عند ظلم أو جبروت، وأن التمادي الإسرائيلي وفداحة ما يرتكب من جرائم سيظل السبب في إشعال نار الانتقام في صدور الأجيال التي ما تزال تتوارث كره الاحتلال.

وقال المجلس، في بيان تلاه رئيسه عاطف الطراونة وتبناه النواب في الجلسة التي عقدت عصر أمس بحضور رئيس الوزراء هاني الملقي وأعضاء الفريق الحكومي، إن "غياب العدالة التاريخية والصمت الدولي على أقدم احتلال في عصرنا الحديث، سيظل رافدا لمشاعر الفعل المضاد، فصاحب الحق لن يصمت على ظلم بل من حقه الدفاع عن الأرض والعرض والمقدس".

وزاد البيان أن "استمرار الاحتلال الإسرائيلي منذ ما يزيد على 70 عاما، هو السبب وراء تعبئة المشاعر الغاضبة لدى أجيال عايشت الظلم"، مشيرا إلى أن "جلالة الملك حذر في أكثر من مناسبة، من خطر الظلم، ونصح العالم بالتوقف عن سياسات إدارة الظهر لظلم الشعوب وقهر أجيالها".

وقال النواب في بيانهم الذي أتبعوه بقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء الثلاثة الذين سقطوا في باحة المسجد الأقصى الجمعة الماضية: "نترحمُ على شهدائنا الذين سقوا ويسقون ثرى فلسطينَ الطهورْ، ونرفعُ هاماتِنا بتضحياتِ الشبابِ الفلسطينيّ الذي ما زال يناضلُ باسم الأمةِ، ويَسُدُ فراغَ الشمسِ بعد انسحابِ الثِقَلِ العربيّ وانشغالهِ بأولوياتٍ غير أصيلة، وها هم الشبابُ الفلسطينيُّ يَصِلون عِقدَ الشهادةِ بحباتِ عمرهم وعظيمِ تضحياتهم، "أحياءٌ عند ربهم يرزقون"، فَرحِمَ الله شبابنا من آل جبارين، الذين يحقُ لذويهم الفخر وتليقُ بهم العِزة، ولو كره الاحتلال واستعرَ بطشهُ".




 
more