اتصل بنا ارسل خبرا
طبيب نتنياهو ينتحر بإطلاق النار على رأسه

 papy.jpg

 

 أخبار الأردن-

موشيه ياتوم، الطبيب النفسي الاسرائيلي البارز والذي نجح في علاج اصعب حالات الامراض العقلية والنفسية، وجد ميتا في بيته بتل ابيب يوم امس نتيجة اصابة نفسه بطلق ناري.

وترك ملاحظة في مكان الانتحار قال فيها ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بينامين نتنياهو، الذي كان يعالجه ياتوم لاخر 10 سنوات " قد سلبني حقي في الحياة".

وقال ياتوم لا يمكنني الاستمرار، السلب والنهب هو الخلاص، والفصل العنصري هو الحرية، نشطاء السلام ارهابيون، القتل دفاع عن النفس، القرصنة هي الشرعية، الافلسطينيون هم الاردنيون، السيطرة هي التحرير، لا يوجد حد لتناقضاته. وعود فرويد بالعقلانية من شأنها أن تسود في المشاعر الغريزية، لكنه لم يلتق بنيامين، هذا الرجل يمكن ان يقول ان غاندي اخترع الاصفاد الحديدية.

الاطباء النفسيين معرفون بنزعتهم الى مماراة الحقيقة والتملص لتجنب مواجهة الامور المقلقة عاطفيا، لكن ياتوم على ما يبدو صعق مما اسماه " شلال اكاذيب" يتدفق من مريضه المشهور. تفاصيل حياته اليومية المفككة وغير المتكاملة باضطراد تعرضت للقهر بسبب التبريرات التي يلقيها عليه او يسوقها نتنياهو.

وقال جار ياتوم يوسي بيكور الذي اعتادت عائلته على الخروج في اجازاة مع عائلة ياتوم " انا منصدم تماما. موشيه كان مثالا للشخصية المتكاملة وقد شفى العشرات قبل ان يعمل مع (بيبي) بنيامين نتنياهو. لم يكن مظهره الخارجي يقول ان حالته تختلف عن الاخرين."

لكنها كانت كذلك؛ فياتوم ازداد عنده الاكتئاب بسبب ضعفه وعجزه لكامل عن التقدم في جعل رئيس الوزراء يعترف بالواقع، لكنه في نهاية المطاف عانى من سلسلة من الصدمات والضربات عند محاولته ادراك طريقة تفكير نتنياهو، الذي تميزت يوماته بانها ثقب اسود من التناقضات.

اول صدمة لياتوم حصلت عندما قال نتياهو رأيه بان هجمات 11 سبتمبر في واشنطن ونيويورك "كانت جيدة". والثانية عندما اصر بان ايران والمانيا النازية متطتابقتين او متماثلتين. وحصلت التالثة بعدما اعلن رئيس الوزراء برنامج ايران النووي دائرة غاز تحلق في الهواء، وان كل اليهود يعيشون في اوشفيتز. جهود ياتوم لتهدئة هستيريا نتنياهو المفرطة للغاية غالبا من تنتهي بالفشل.

الذرائع والأعذار دائما نفسها مع نتنياهو والشكوى مدخل اخر في حياته اليومية" اليهود على شفير الهاوية والابادة العنصرية من غير اليهود والطريقة الوحيدة لحماية يومهم هو تنفيذ اخر مجزرة".

من الواضح ان ياتوم يعمل على تحويل يومياته عن حالة نتنياهو الى كتاب. فصول عديدة غير المنتهية بعد من النسخة الرئيسية التي عنوانها (عقل على المنشطات) التي وجدت في دراسة.

المقتطفات التالية فيها اطلالة على طريقة عمل ذهن نتنياهو الداخلي، وفي الوقت نفسه تكشف تحديات صعبة واجهها ياتوم في سعيه الى توجيهه نحو العقلانية.

> الاثنين 8 آذار

بيبي جاء الساعة الثالثة بعد الظهر لجلسة. في الرابعة رفض ان يغادر وزعم ان بيتي هو بيته، وحجزني في تسوية المنزل ليلة كاملة، بينما جان يحي حفلة صاخبة هو واصدقائه في الطابق العلوي. وعندما حاولت الهرب دعاني باني ارهابي ووضع القيود في يدي، لكنه قال بالكاد يمكن ان امنحك لشخص غير موجود

 

 

خيارات الصفحة