اتصل بنا ارسل خبرا
تلوث صحة المواطن

 

abedf

 

لقد أكد خبراء بمنظمة الصحة العالمية أن أبخرة عوادم محركات الديزل تتسبب في الإصابة بسرطان الرئة بل وتصل الى أمراض في المثانة أيضا .

 

واستند الخبراء إلى دراسة شملت أشخاصا يتعرضون لمعدلات كبيرة من أبخرة العوادم، مثل العاملين في المناجم وخطوط السكك الحديدية وسائقي الشاحنات.

 

ونصح الخبراء بتقليل فرص التعرض لعوادم الديزل الخارجة من المصانع والسيارات حيث يعتقد أن العاملين الذين يتعرضون لمعدلات مرتفعة من هذه العوادم تزيد احتمال إصابتهم بسرطان الرئة بنسبة 40 في المئة.

 

وفي الوقت الحالي تصنف الهيئة الدولية لأبحاث السرطان، التابعة لمنظمة الصحة الدولية، عوادم الديزل بأنها مادة مسببة للسرطان.

 

وتقول وزارة الصحة البريطانية: "سندرس هذا التقرير باهتمام. تمثل المواد الملوثة للهواء مبعث خطر للصحة للعامة، وسننظر في هذه القضية في إطار خططنا لتحسين الصحة العامة."

 

وتقول مؤسسة أبحاث السرطان البريطانية إنه يتعين على الموظفين والعمال السعي لتقليل فرص تعرضهم لأبخرة عوادم الديزل بأماكن العمل.

 

ويشكل سرطان الرئة المسبب الاول للوفيات التي تحصل نتيجة لمرض السرطان، سواء بين النساء او بين الرجال. ويوقع سرطان الرئة عددا من الضحايا، سنويا، اكبر بكثير مما يحصده سرطان القولون، سرطان البروستاتا، سرطان العقد اللمفاوية وسرطان الثدي معا.

 

ومع ذلك، يمكن منع معظم الوفيات الناجمة عن مرض سرطان الرئة، لان التدخين ايضا هو المسؤول عن ما يقارب 90 في المائة من جميع حالات سرطان الرئة. ونسبة خطر الاصابة بسرطان الرئة تزداد باطراد تبعا للسنوات وعدد السجائر التي تم تدخينها.

 

إن فرض قانون عدم التدخين في الاماكن العامة في الاردن يعد أحد أهم مكونات الصحة العامة للمواطن ويأتي ايجاد طرق حديثة لمعالجة عوادم الديزل من المصانع وتوفير وسائل الوقاية للعاملين في المصانع من أهم واجبات وزارة الصحة الاردنية حفاظا على البيئة والصحة للمواطن.

 

 

 

 

خيارات الصفحة